والشمس تجري ( لمستقر لها ) أم ( لا مستقر لها )

اذهب الى الأسفل

والشمس تجري ( لمستقر لها ) أم ( لا مستقر لها ) Empty والشمس تجري ( لمستقر لها ) أم ( لا مستقر لها )

مُساهمة  المستشار في الخميس 25 أكتوبر 2018, 4:11 pm


بسم الله الرحمن الرحيم

قرأت في بعض كتب التفسير أنهم رووا عن ابن مسعود وابن عباس - رضي الله عنهما -
قراءة آية : ( والشمس تجري لمستقر لها )
بهذه القراءة : ( والشمس تجري لا مستقر لها )
سؤالي هو : لماذا قرؤوا الآية بهذه القراءة ؟
وهل تعد صحيحة ؟


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ، أما بعد :

فإن الجواب عن سؤالك : " لماذا قرؤوا الآية بهذه القراءة " ينبغي أن يفرَّع على ثبوت صحة القراءة بهذا عنهما ؛ فقد جاء في المثل : ( أثبت الحجر، ثم انقش )

وهذه القراءة ذكرها جمع من المفسرين من دون إسناد ، وأسندها أبو عبيد القاسم بن سلام في فضائل القرآن ، وحفص بن عمر في كتاب جزء قراءات النبي صلى الله عليه وسلم

فقد قال أبو عبيد القاسم بن سلام في فضائل القرآن : حدثنا مروان بن معاوية ، عن محمد بن أبي حسان ، عن عمرو بن دينار ، عن ابن عباس ، أنه كان يقرأ : ( والشمس تجري لا مستقر لها )
انتهى

وجاء في كتاب جزء قراءات النبي صلى الله عليه وسلم لحفص بن عمر : حدثني أبو عمارة حمزة بن القاسم ، عن مروان بن معاوية ، عن محمد بن حسان ، عن عمرو بن دينار ، عن ابن عباس ، أنه قرأ : ( والشمس تجري لا مستقر لها )
اهـ

وهذان السندان مدارهما على محمد بن أبي حسان ، أو محمد بن حسان
وقد قال عنه الذهبي في ميزان الاعتدال : محمد بن حسان : شيخ لمروان بن معاوية . لا يدرى من هو . وقيل : هو المصلوب
انتهى

وقد أطنب في الكلام عليه في تاريخ الإسلام ، فقال : محمد بن سعيد بن حسان المصلوب ، وهو محمد بن أبي قيس ، وهو محمد بن الطبري ، وهو القرشي وهو الأردني ، وهو الدمشقي وهو ابن الطبري . وقد دلسوه ألوانا كثيرة ؛ لئلا يعرف لسقوطه . إلى آخر كلامه فيه

وقد أشار جمع من أهل العلم لبطلان هذه القراءة ، فقد قال القرطبي في تفسيره : وقرأ ابن مسعود وابن عباس : " والشمس تجري لا مستقر لها " أي إنها تجري في الليل والنهار لا وقوف لها ولا قرار ، إلى أن يكورها الله يوم القيامة  

وقد احتج من خالف المصحف فقال : أنا أقرأ بقراءة ابن مسعود وابن عباس  

قال أبو بكر الأنباري : وهذا باطل مردود على من نقله ؛ لأن أبا عمرو روى عن مجاهد عن ابن عباس ، وابن كثير روى عن مجاهد عن ابن عباس : " والشمس تجري لمستقر لها " فهذان السندان عن ابن عباس اللذان يشهد بصحتهما الإجماع ، يبطلان ما روي بالسند الضعيف مما يخالف مذهب الجماعة ، وما اتفقت عليه الأمة . قلت : والأحاديث الثابتة التي ذكرناها ترد قوله ، فما أجرأه على كتاب الله ، قاتله الله
اهـ

وجاء في أوضح التفاسير لابن الخطيب : ورووا عن ابن عباس ، وابن مسعود - رضي الله تعالى عنهما - قراءة : « والشمس تجري لا مستقر لها » والإجماع على بطلانها ؛ لمخالفتها رسم المصحف الإمام
انتهى

وبهذا يتبين لك أن هذه القراءة غير ثابتة بالمرة ، فيكون الجزء الأول من سؤالك غير وارد أصلا

والله أعلم

( مركز الفتوى )

المستشار
الـمديـر العــام
الـمديـر العــام

رقم العضوية : 2
ذكر عدد المساهمات : 2069
تاريخ التسجيل : 21/12/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى